كلاسيرا للتعليم الذكي توقع عقد شراكة استراتيجية مع Britannica للتعلم الرقمي، وذلك ضمن خطتها لتوفير أفضل المصادر التعليمية لمنتسبيها

كلاسيرا للتعليم الذكي توقع عقد شراكة استراتيجية مع Britannica للتعلم الرقمي، وذلك ضمن خطتها لتوفير أفضل المصادر التعليمية لمنتسبيها

وقعت شركة كلاسيرا للتعلم الذكي عقد شراكة استراتيجية مع بريتانيكا الشركة الرائدة في مجال التعليم الرقمي، ويهدف هذا التعاون لدعم احتياجات كل طفل ومعلم في الفصل وسيساعد كلا الطرفين على جعل التعلم ممتعًا وتفاعلياً.

ولطالما التزمت كلاسيرا بتقديم أفضل الخدمات التعليمية للطلاب في جميع أنحاء العالم باستخدام أحدث التقنيات في عالم التعلم الإلكتروني.

فمع حلول كلاسيرا الذكية، ليس هناك حد لما يمكن للطلاب والمعلمين والموظفين الإداريين القيام به، حيث بإمكانهم تصفح المحتوى من خلال نظام إدارة التعلم، بالإضافة إلى بنك أسئلة يضم أكثر من 3 ملايين سؤال تغطي جميع المجالات لجميع المستويات العمرية.

كما يمكن نظام كلاسيرا الوصول إلى الاختبارات بصورة تفاعلية ومراقبة المهام والفصول والدروس الافتراضية وغرف النقاش، ويمكن للطلاب جمع النقاط مقابل أنشطتهم الأكاديمية والاستمتاع بالمكافآت من شبكة واسعة من الموردين والبائعين التي تقدمها  C-Inspire (برنامج ولاء كلاسيرا)، حيث يساعد  محرك الرفيق الذكي (Smartmate) المعتمد على الذكاء الاصطناعي الطلاب على التغلب على أي تحديات أكاديمية يواجهونها، وأخيرًا، مع نظام معلومات الطلاب ونظام إدارة المعلم، يمكن للمدارس إدارة معلومات الطلاب والمعلمين والسجلات والحضور وغير ذلك بكفاءة، مع الاحتفاظ بالبيانات بصورة منظمة للوصول إلى ما يحتاجون إليه بشكل أسرع.

“وقد قال المهندس محمود الجابري (مدير الشراكات الاستراتيجية) عن الاتفاقية: “نظرًا لأننا نرى التوسع المتزايد للتعليم الإلكتروني في جميع الأسواق التي نخدمها، فقد أصبح  لدينا مسؤولية أن نقدم لعملائنا كل ما يحتاجون إليه للنجاح في رحلة التحول الرقمي، ومع إعلان اليوم، سيستفيد عملاء كلاسيرا من مجموعة كبيرة من الموارد الرقمية المتميزة، حيث توفر Britannica للتعلم الرقمي إلهامًا للطلاب والمعلمين لاكتشاف وتخصيص والتعلم بطريقة فريدة، مع التكامل المخطط للمنصتين، سيستمتع المستخدمون بتجربة مستخدم سلسة تضمن الاستفادة من الإمكانات الكاملة لكليهما “.

على الجانب الآخر، تعاونت Britannica للتعلم الرقمي لأكثر من 250 عامًا، مع الخبراء والعلماء والمعلمين والمصممين والمتخصصين لإنتاج موارد تعليمية ضرورية لتوفير تجربة تعليمية موثوقة ومفيدة وممتعة، وتمثل مصادر Britannica للمدرسة مصدر تعليمي آمن وسهل الاستخدام عبر الإنترنت يثق به المعلمون والتلاميذ، وتتماشى المعلومات الموجودة في Britannica مع مناهج المملكة المتحدة والولايات المتحدة والبكالوريا الدولية، ولكن بفضل تحديثات المحتوى اليومية وخيار الوصول إلى مجموعة من الوسائط، بما في ذلك الفيديو والصور والمحتوى الصوتي، تعد موارد Britannica الإضافة المثالية للمحتوى الرقمي لمكتبة أي مدرسة.

ولأن موارد Britannica تتم برعاية ومراجعة من قبل محررين محترفين، مع القدرة على التصفح حسب مجال الموضوع عبر ثلاثة مستويات تعليمية متباينة، فإنه يعتبر مورد رقمي يجب أن يتواجد في كل مدرسة، حيث أن اتساع الموارد المتاحة يعني أنه سواء كانت المدرسة لديها مجموعة متنوعة، أو فصول مختلطة القدرات أو تشجع التعلم القائم على المشاريع، يمكن للمدرسين تلبية الاحتياجات المختلفة بسهولة “.

“و قد قال لوك سوندرز (مدير تطوير الأعمال) في Britannica، “يسعدني أن تكون Britanicca للتعلم الرقمي وكلاسيرا قد دخلتا في شراكة، حيث أن كلا العلامتين التجاريتين معًا لديهما رؤية لدعم احتياجات كل طفل ومعلم في الفصل الدراسي، من خلال الوصول إلى موارد مكتبتنا الرقمية، نحن على ثقة من أنه يمكننا إلهام الفضول ورفع مستوى متعة التعلم الذكي للطلاب من جميع الأعمار والقدرات “.

Share

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *