الشهر: أغسطس 2021


كلاسيرا للتعلم الذكي تشارك في مؤتمر تكنولوجيا التعليم Education 4.0 في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا برعاية البنك الدولي

كلاسيرا للتعلم الذكي تشارك في مؤتمر تكنولوجيا التعليم Education 4.0 في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا برعاية البنك الدولي

    سعدت شركة كلاسيرا للتعلم الذكي بالمشاركة في مؤتمر Education 4.0   المنعقد برعاية البنك الدولي التابع للأمم المتحدة @worldbankmena   في الفترة من 1-3 يونيو 2021، والذي كان تحت عنوان “تسريع منظومة تكنولوجيا التعليم بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا”.   حيث أنه من المعلوم أن جائحة كورونا تسببت في تغيير النظرة إلى تكنولوجيا التعليم من أنها مجرد وسيلة يُستحسن توفيرها وجعلت منها ضرورة لابد منها.   ولهذا يقوم البنك الدولي بالتعاون الوثيق مع وزارات التعليم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا رغبة منه في التأكيد على تصميم استراتيجيات للتعلم عن بعد ووضعها موضع التنفيذ.   وتحقيقاً لهذا الغرض، قام البنك بتعزيز التعاون على مدار العام الماضي مع الجهات الفاعلة على الساحة الدولية والإقليمية والمحلية في مجال تكنولوجيا التعليم لدعم الحكومات في تطوير أنظمة التعلم عن بُعد ومراقبتها وضمان استدامتها.   وقد تم دعوة شركة كلاسيرا للتعلم الذكي للمشاركة كمتحدث رئيسي في المؤتمر كونها أكبر شركة تقنيات تعليم في الشرق الأوسط بأكثر من 10 مليون مستخدم، وبحكم خبرتها العالمية الكبيرة في مجال التعليم عن بعد قبل وخلال الجائحة ووجودها بأكثر من 30 دولة حول العالم.   ومثّل الشركة في المؤتمر المهندس محمد المدني الرئيس التنفيذي لشركة كلاسيرا، حيث ألقى المهندس المدني كلمة بعنوان: “تعميم خبرات الجهات الفاعلة للمشاركة في بناء منظومة للتعلم الرقمي مدعومة بأدوات التحفيز والذكاء الصناعي”، كما تم تقديم ورقة بحثية في المؤتمر بنفس الاسم، لاقت إعجاب وتفاعل الحاضرين.   وتناول المهندس المدني تجارب التعليم الإلكتروني في الشرق الأوسط مع وزارات التعليم كونها الشريك الأكبر لهذه الوزارات وبيّن نتائج هذا التعاون على تطوير المنظومة بشكل كامل، وكذلك استعرض المهندس أحدث التطورات التي أحدثتها كلاسيرا على المدارس والشركات المستخدمة لنظام كلاسيرا.   كما قام المهندس المدني بعرض مقارنة بين التعليم ما قبل الجائحة وما بعد الجائحة، ومستقبل التعليم المدمج الذي يجمع بين التقنية والجانب الحضوري للطلاب، حيث أكد على أن جيل اليوم هو جيل التقنية، ولا بد من مخاطبته بلغة التقنية، وأن...

متابعة القراءة

متابعة القراءة

ابتكارات وإبداعات ستغير شكل التعليم في ختام قمة إنوكسيرا

ابتكارات وإبداعات ستغير شكل التعليم في ختام قمة إنوكسيرا

    انتهت فعاليات قمة إنوكسيرا InnoXera أكبر حدث رائد بتقنيات التعليم EdTech تحت رعاية شركة كلاسيرا العالمية للتعلم الذكي بعد يومين حافلين (4 و 5 ابريل) تم تنظيم الحدث فيهما افتراضيا بالكامل بحضور فخري من معالي الدكتور سعود بن سعيد المتحمي، أمين عام مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) من السعودية. كما قام بتشريف القمة أيضا معالي السيد مصطفى محمد محمود، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني من جمهورية جيبوتي. الجدير بالذكر في مثل هذه القمم الافتراضية كثرة الضيوف الذين تجاوزوا عددهم 27 ضيفاً، وأيضا ازدحام الجمهور الذي تجاوز عددهم ال3000 شخص على مدى اليومين من إداريين ومتخصصين وعاملين ومهتمين في مجال التعليم والتربية. ووصل عدد الدول الممثلة من قبل الضيوف والحضور أكثر من 16 دولة، ويظهر ذلك جلياً خلال المؤتمرات الافتراضية من مشاركات الجمهور على الشات وحماستهم التي تتخللها وحديثهم من دول مختلفة وأيضا بلغات مختلفة. حيث توفرت قمة إنوكسيرا باللغتين العربية والانجليزية لجميع الحاضرين حتى تصل وتعم الفائدة عليهم، وهذا بالإضافة للعديد من الخلفيات البصرية والمؤثرات الصوتية التي تعزز تجربة المؤتمرات الافتراضية لتكون أقرب وأحياناً أجمل وأكثر نفعاً من الواقع. عنوان قمة إنوكسيرا لهذا العام هو “كيف أثرت جائحة كورونا على تكنولوجيا التعليم كما نعرفها اليوم”، حيث أنها تهدف لعرض ابتكارات وحلول لا تنتهي لخدمة قطاع التعليم. في اليوم الأول استهل القمة المهندس محمد المدني، الرئيس التنفيذي لشركة كلاسيرا العالمية بكلمة افتتاحية. ثم أتبعه الأستاذ مايانك دينجرا، مسؤول قطاع التعليم في الشرق الأوسط وأفريقيا وشرق أوروبا شركة  HPإتش بي بكلمة رئيسية. وكمفاجأة أولى من من الابتكارات الثورية التي ستقلب التعليم، دشن الطرفان منتج HP ClassEasy “إتش بي كلاس إيزي” والذي يسعى لتقديم خدمات التعليم ذات صبغة عالمية وبطريقة محلية نوعية مُجدية ومتميزة. وعلق الأستاذ مايانك دينجرا قائلا: “عندما يصبح التعليم خدمة، هذه هي المثالية في المستقبل”، ثم قال: “المعلمون هم خط واجهة يحتاجون للتدريب والعمل الكثير”. تبعتها جلسة حوارية جمعت نخبة من ممثلي وزارات التربية والتعليم شملت...

متابعة القراءة

متابعة القراءة